loader-image
أسئلة و إجابات

إبرة الرئة للجنين هي عبارة عن أمبولات من مادة الديسكامثازون (كورتيزون) تُحقن للحامل في أواخر الحمل من الأسبوع 31 إلى الأسبوع 34 بجرعة محددة، والهدف منها تسريع اكتمال نمو الرئة للجنين وتقليل احتمالية دخول الجنين للحضانة عند مولده بسبب عدم اكتمال نمو الرئة لديه أو بسبب مشاكل في الجهاز التنفسي.

تُعرض بعض الحوامل للمخاض المُبكر، مما يُعرض الجنين للعديد من المخاطر ومن ضمن هذه المخاطر وأكبرها هو عدم اكتمال الرئة، لذلك تُعطى إبرة الرئة للجنين في العضل مرتين إلى أربعة مرات على مدار يومين ويرجع ذلك الاختلاف تبعًا لاختلاف نوع الكورتيزون المستخدم. أشهر أنواع الكورتيزون المستخدم في إبرة الرئة للجنين هو الديكسامثازون ويُحقن الديكساميثازون مرتين بفرق 12 أو 24 ساعة وتركيز كل جرعة هو 12 مجم.

للأسف لا يبدأ مفعول إبرة الرئة للجنين فور حقنها، لذلك إن شعرتِ بألم المخاض المبكر فلن يٌجدي معك إبرة الرئة للجنين نفعًا في ذلك الحالة، لذا تجد الأطباء ينصحون بتناول إبرة الرئة للجنين في موعد مُبكر قبل الدخول في مخاض الولادة المبكر إن ظن الطبيب باحتمالية ولادة هذه الأم قبل موعدها، وتحتاج إبرة الرئة للجنين إلى تتراوح من يومين إلى سبعة أيام من الجرعة الأولى لكى تُعطي النتائج المرجوة.

إبرة الرئة للجنين تتكون من مادة الكورتيزون، ويتكون الكورتيزون من عدة أنواع ويوجد اختلاف في سعر كل نوع، وتختلف التكلفة عليك باختلاف عدد الأمبولات التي تحتاجها للوصول للجرعة اللازمة لاكتمال رئة الجنين، وفي حالة الديكساميثازون (أشهر الأنواع المستخدمة لإبرة الرئة) فإن سعر الأمبول الواحد هو 5 جنيهات وتحتاج لأربعة أمبولات لتصل إلى الجرعة المطلوبة.

اللقب
الجنس
الأطباء