loader-image
أسئلة و إجابات

يولد الأطفال بعضو ذكري سليم في الوظيفة والشكل لكن الأطفال المولودون بمشكلة الإحليل يعانون من مشكلة في شكل ووظيفة العضو الذكري، حيث يولد الطفل بعيب خلقي يتمثل في عضو ذكري يعاني من اعوجاج وغير مستقيم وفي بعض الحالات الأخرى تكون فتحة مجرى البول بعيدة عن مكانها الطبيعي في منتصف رأس العضو الذكري.

الحل الأمثل والحل الوحيد للتخلص من الإحليل السفلي بشكل نهائي هو إجراء العمليات الجراحية، وسوف يخضع الطفل لإجراء عملية الإحليل التحتي بهدف نقل فتحة العضو الذكري إلى مكانها الطبيعي في مقدمة رأس العضو الذكري وغلق أي فتحات أخرى على طول العضو، وأيضًا تهدف الجراحة إلى تصحيح اعوجاج العضو الذكري وجعله أكثر استقامة.

مثلما يؤثر الإحليل السفلي على عملية التبول فالإحليل السفلي يؤثر أيضًا على عملية الإنجاب وذلك لأن عملية الإنجاب تتطلب عضو مستقيم حتى يصل إلي عنق الرحم بصورة صحيحة ويجب أن يخرج السائل المنوي من مكانه الصحيح حتى يصل إلي رحم الأنثى، لكن في مريض الإحليل يعاني المريض من إعوجاج في العضو الذكري وتكون فتحة إخراج السائل المنوي في غير مكانها الطبيعي.

حتى وقتنا الحالي وبرغم تطور العلم لكن لا يوجد حتى الآن دليل قاطع ومحدد علي سبب حدوث الإحليل السفلي، لكن المرجح أن العضو الذكري للطفل يتكون داخل رحم الأم في ما بين الأسبوع التاسع إلي الأسبوع الثاني عشر وخلال هذه المدة أي خلل يحدث في هرمونات الذكورة أو أي خلل في الجينات سوف يؤدي إلي حدوث الإحليل التحتي.

بما أن الحل العلاجي الوحيد للتخلص من مشكلة الإحليل السفلي للأطفال هو الخضوع لعملية جراحي، فمن الطبيعي أن لا تجد سعر أي عملية جراحية ثابت في كل الأماكن، وذلك لأن سعر العملية الجراحية يختلف تبعًا كفاءة وخبرة الطبيب الجراح وكفاءة وخبرة الطاقم الطبي المساعد له في العملية من طبيب التخدير وطاقم التمريض، كما أن تكلفة فتح غرفة العمليات يختلف من مستشفى لأخرى ويزداد سعر العملية بزيادة رفاهية غرفة المستشفى التي يقيم فيها الطفل بعد العملية، وهل تشمل التكلفة الادوية بعد العملية أم لأ.

اللقب
الجنس
الأطباء