loader-image
أسئلة و إجابات

غالبًا ما يكون الإفرازات المهبلية أمرًا طبيعيًا ومنتظمًا ومع ذلك هناك أنواع معينة من الإفرازات يمكن أن تشير إلى الإصابة بمشكلة أخري، وتكون الإفرازات غير طبيعية إذا كان أصفر أو أخضر اللون أو مكتنزة في التناسق أو رائحتة كريهة، وعادة ما تسبب العدوى الفطرية أو البكتيرية هذه الإفرازات الغير طبيعية.

قد تحدث الإفرازات المهبلية نتيجة الإلتهاب المهبلي الجرثومي وهو عدوى بكتيرية شائعة جدًا ويسبب زيادة إفرازات مهبلية قوية، أو بسبب داء المشعرات هو نوع آخر من العدوى وهو ناتج عن كائن وحيد الخلية وعادة ما تنتشر العدوى عن طريق الاتصال الجنسي، وقد تحدث الإفرازات المهبلية بسبب عدوى فطرية وتتميز بالإفرازات البيضاء أو بسبب الإتصال الجنسي مع شخص مريض أو بسبب عدوى أو إلتهابات في عظام الحوض.

هناك العديد والعديد من أنواع الإفرازات المهبلية وتختلف حسب اللون والحجم ومنها الإفرازات الغير ضارة ومنها ما يدل على مشكلة تلزم العلاج، فهناك الإفرازات البيضاء خاصة في بداية الدورة الشهرية أو نهايتها، والإفرازات الشفاف المائية ويمكن أن تحدث في أي وقت من الشهر وهو أمر طبيعي، وهناك الإفرازات الصفراء أو الخضراء خاصةً عندما تكون كثيفة أو مصحوبة برائحة كريهة ليست طبيعية ويكون هذا النوع من الإفرازات علامة على الإصابة بمشكلة صحية ويمكن أن ينتشر بشكل شائع عن طريق الاتصال الجنسي.

يعتمد علاج افرازات المهبل على نوع الإفرازات وعلي سبب حدوث الإفرازات، فإذا كان سبب الإفرازات حدوث عدوى فطرية فسوف يتم العلاج عن طريق الأدوية المضادة للفطريات وتكون علي هيئة أقراص أو كريمات موضعية، وإن كان سبب الإفرازات عدوى بكتيرية أو الأمراض المنقولة بالإتصال الجنسي فسيكون العلاج بإستخدام جرعات من المضادات الحيوية.

هناك العديد من المزلقات التي لا تستلزم وصفة طبية والتي يمكن وضعها على منطقة المهبل لتقليل الجفاف وعدم الراحة يمكن لهذه المزلقات والكريمات المرطبة أيضًا تغيير درجة حموضة المهبل مما يقلل من احتمالية الإصابة بعدوى المسالك البولية، في بعض الحالات يصف الطبيب العلاج بالاستروجين على شكل حبوب أو كريم الذي يطلق هرمون الاستروجين مباشرة في الأنسجة.

اللقب
الجنس
الأطباء