loader-image
أسئلة و إجابات

الجهاز التناسلي هو مجموعة من الأعضاء الداخلية والخارجية في جسم الإنسان وتكون لهذه الأعضاء هدف واحد وصريح وهو الإنجاب والتكاثر وتعمل أعضاء التناسل الذكرية والأنثوية في تناغم في سبيل تحقيق هذا الهدف وفي عملية التكاثر يوفر الحيوان المنوي الذكر والبويضة المعلومات المطلوبة لإنتاج إنسان آخر ويحدث الحمل عندما تنضم هذه الخلايا أثناء تخصيب البويضة داخل الرحم.

تبدأ الهياكل التناسلية في التكوين في المرحلة الجنينية بحلول الأسبوع السادس وتكون الغدد التناسلية والأعضاء التناسلية موجودة ولكنها غير متمايزة ويتم تحديد ما إذا كانوا ذكورًا أم إناث بواسطة كروموسوم واحد يتم توصيله بواسطة الحيوانات المنوية، فإن الغدد التناسلية ذكر تتطور إلى خصيتين ابتداءً من الأسبوع السابع وإن كانت الغدد التناسلية أنثى تصبح مبيض ابتداءً من الأسبوع الثامن.

يتكون الجهاز التناسلي الذكري من القضيب ويساعد هذا العضو الأنبوبي في عملية التبول وأيضًا في الجماع وكيس الصفن ويتدلى هذا الكيس الذي يشبه الجيب أسفل القضيب ويغلف الخصيتين ويعطيها الحماية من العالم الخارجي والخصيتين ينتجان هذان العضوان البيضاوان خلايا الحيوانات المنوية والحفاظ على الوظيفة الجنسية وهرمون التستوستيرون المسؤول عن ظهور علامات الرجال.

يتكون الجهاز التناسلي الأنثوي من المهبل هذا الأنبوب العضلي يستقبل القضيب أثناء الجماع ومن خلاله يغادر الطفل الرحم أثناء الولادة والرحم يحمل هذا العضو الجنين ويغذيه إذا تم تخصيب البويضة بشكل صحيح، والمبيضان اللذان ينتجان البويضات ويتم إطلاقهم إلى أسفل في قناة فالوب، قناة فالوب وتنقل هذه الأنابيب الصغيرة البويضات من المبيض إلى الرحم.

تختلف أمراض الجهاز التناسلي في الرجال عن المشاكل في النساء فلكل منهم أعضاء ووظيفة مختلفة عن الأخرى ومن المشكلات في الرجال ضعف الانتصاب وسرعة القذف وانخفاض عدد الحيوانات المنوية والعقم وانخفاض هرمون التستوستيرون، أما أمراض الجهاز التناسلي في الأنثى يتمثل في التهاب المسالك البولية وتسمم الحمل والحمل خارج الرحم والإجهاض.

اللقب
الجنس
الأطباء