loader-image
أسئلة و إجابات

الشرخ الشرجي عبارة عن حدوث شرخ أو قرحة في الغشاء المبطن لقناة الشرج والذي يحدث لعدة أسباب من أشهرها خروج براز صلب أو كبير عبر فتحة الشرج، وعادة ما يسبب الشرخ الشرجي حدوث نزيف وآلام أو حدوث تشنجات في نهاية فتحة الشرج أثناء التبرز، وهو شائع جدًا عند الأطفال ولكنه قد يصيب الكبار كذلك.

يُعتبر الشرخ الشرجي من الحالات الطبية الشائعة عند الأطفال أكثر من الكبار ولكنه يمكن أن يصيب أي سن، وتشمل أعراضه الشعور بألم حاد عند التبرز يتبعه الشعور بحرقان في منطقة الشرج قد يستمر لعدة ساعات بالإضافة إلى حدوث نزيف أثناء عملية التبرز، وكذلك الإصابة بالإمساك الشديد ووجود إفرازات كريهة الرائحة.

يحدث الشرخ الشرجي لأسباب عديدة من أهمها الإصابة بالإمساك الشديد حيث يكون البراز صلب فيجرح الغشاء المبطن للقناة الشرجية، كما قد يحدث الشرخ الشرجي بسبب الإصابة بأحد أنواع العدوى التي تنتقل عن طريق الاتصال الجنسي مثل مرض الزهري أو الإصابة بالتهاب الأمعاء أو الإسهال المزمن، كما قد يحدث أثناء الولادة.

غالبًا ما يلتئم الشرخ الشرجي بمفرده بعد فترة من الزمن مثل أي جرح صغير في الجلد وذلك بمساعدة بعض الأدوية مثل أدوية علاج الإمساك والمسكنات أو يمكنك استخدام كريمات تخدير إذا اشتد الألم، كما أن هناك بعض العادات التي تساعد في علاج الشرخ الشرجي مثل شرب كميات كبيرة من الماء وتجنب الإصابة بالجفاف وعدم تأخير الذهاب إلى المرحاض فور الشعور برغبة في التبرز، كما قد يساعد حمام الماء الدافئ على التئام الشرخ. وفي بعض الحالات يلجأ الطبيب إلى العلاج الجراحي.

غالبًا ما يُشفى الشرخ الشرجي في غضون أسابيع قليلة بعد بدء العلاج، وتشمل علامات شفاء الشرخ الشرجي أن تشعر براحة في منطقة الشرج وعدم وجود ألم أثناء التبرز وتلاحظ توقف نزول الدم مع البراز، كما تختفي تشنجات العضلات والتهيج في منطقة الشرج مع اختفاء الإفرازات كريهة الرائحة التي تنتج بسبب الشرخ الشرجي.

اللقب
الجنس
الأطباء