loader-image
أسئلة و إجابات

الوحمات هي نوع شائع من تغير اللون يظهر على جلدك عند الولادة أو خلال الأسابيع القليلة الأولى من الحياة ويمكن أن تحدث في أي مكان على وجهك أو جسمك، وتختلف الوحمات في اللون والحجم والمظهر والشكل وبعضها دائم وقد يزداد حجمها بمرور الوقت والبعض الآخر يتلاشى تمامًا ويمكن إزالة الوحمات بواسطة عمليات التجميل.

هو وحمة حمراء زاهية إسفنجية وتعد واحدة من أكثر الوحمات شيوعًا للأطفال وتحدث عند الولادة أو بعدها بفترة وجيزة، وتبدو وحمة الفراولة على طفلك كعلامة حمراء صغيرة مسطحة ومع نمو الطفل تنمو بشكل أكبر وتمتد قليلا فوق الجلد، وعادة ما تتوقف وحمات الفراولة عن النمو عندما يبلغ عمر الطفل 6 أشهر إلى عام.

هناك نوعان رئيسان من أنواع الوحمات والنوع الأول هو الذي يتكون بسبب مشكلة في الأوعية الدموية ويحدث ذلك نتيجة للتوزيع الغير مناسب للأوعية الدموية في مكان ما في الجلد فينتج من نقص عدد الأوعية الدموية في منطقة ما أو زيادة توزيعها في منطقة واحدة من الجلد تكون الوحمة، والنوع الثاني من الوحمات هو التي تتكون نتيجة وجود كمية كبيرة من الخلايا الصبغية في منطقة واحدة بالجلد.

يربط العديد بين ظهور الوحمات وبين تناول الأم لبعض الأطعمة أثناء فترة الولادة أو بين رغبة الأم في تناول بعض الأطعمة وعدم الحصول عليها لكن هذا كله من وحي الخيال وخرافات تتداول بين الناس، لكن السبب الرئيسي للإصابة بالوحمات غير معروف نهائيًا حتى الآن ويرجع الكثير سبب الإصابة به إلي تغيرات جينية تصيب الطفل أثناء الحمل.

يمكن علاج الوحمات عن طريق الأدوية التي تعمل على تقليص عدد وحجم الأوعية الدموية في منطقة الوحمة ونقص التدفق الدموي إليها مثل حاصرات البيتا، أو عن طريق الأدوية المضادة للإلتهابات والتي يمكن تناولها عن طريق الفم أو حقنها مباشرة في الوحمات وهي تعمل مباشرة في الأوعية الدموية مما يساعد على تقليص حجم الوحمة، إذا فشلت هذه الطرق سوف يلجأ الطبيب إلي إجراء جراحة استئصال الوحمة أو عن طريق جهاز الليزر.

اللقب
الجنس
الأطباء