loader-image
أسئلة و إجابات

سرطان الدم هو نوع من أنواع السرطان الذي يصيب نخاع العظام والجهاز اللمفاوي والأنسجة المسؤولة عن تخليق خلايا الدم، فيحدث نمو سريع لخلايا الدم الغير طبيعية خارج نطاق سيطرة نخاع العظام، وتنتقل تلك الخلايا الغير طبيعية بسرعة إلى مجرى الدم وتسبب الكثير من المشاكل حيث أنه على عكس أنواع السرطان الأخرى فإنه لا يكون على شكل كتل أو أورام.

هناك أنواع عديدة من سرطان الدم وتختلف أعراض سرطان الدم عند النساء حسب كل نوع ولكن هناك بعض الأعراض العامة التي تصاحب سرطان الدم، مثل فقدان الوزن بالتدريج ونزيف الأنف المتكرر وظهور بقع حمراء على الجلد، وكذلك الشعور بالتعب المستمر والضعف بالإضافة إلى سهولة حدوث كدمات أو نزيف مع الإصابات البسيطة وضعف المناعة مع تضخم الغدد الليمفاوية، كما تشعر المريضة بآلام في العظام وأحيانًا بالتعرق المفرط خاصة خلال الليل.

تشمل أعراض سرطان الدم عند الأطفال الشعور بالتعب والإرهاق الشديد مع أقل مجهود، الشعور بدوار وضيق في التنفس كما يصبح جلد الطفل شاحبًا، كذلك يصاب الطفل بنقص المناعة وسهولة تعرضه للعدوى والإصابة بالحمى، كما يصاب الطفل بنزيف اللثة ونزيف الأنف المتكرر وتضخم الغدد الليمفاوية مع فقدان الوزن بشكل كبير ويصاب الطفل بنوبات متكررة من الصداع والشعور بالغثيان.

هناك العديد من الطرق المستخدمة في علاج سرطان الدم مثل العلاج الكيميائي والذي يستخدم بعض العقاقير الطبية التي تعمل على قتل الخلايا السرطانية، كما يوجد العلاج الإشعاعي حيث يتم هذا النوع من العلاج عن طريق توجيه حزم من الأشعة عالية الطاقة إلى الخلايا السرطانية لتقوم بتدميرها وإيقاف نموها، وكذلك يوجد العلاج المناعي الذي يحث ويساعد الجهاز المناعي على محاربة الخلايا السرطانية وذلك بالإضافة إلى إجراء زرع نخاع جديد للعظام.

اعتمد الأطباء في تحديد نسب الشفاء من سرطان الدم على قياس معدل بقاء المصابين به أحياء دون إصابتهم بالمرض مرة أخرى بعد مرور خمسة سنوات من تشخيصهم بالمرض وذلك لأنه من الصعب عودة المرض من جديد بعد تلك المدة، وتعتمد نسبة الشفاء على الكثير من العوامل أهمها هي نوع سرطان الدم الذي أصاب المريض حيث أن هناك أنواع متعددة تختلف في مدى خطورتها، كما يؤثر العمر وكذلك التاريخ العائلي بالنسبة لأمراض السرطان على نسبة شفاء المريض.

اللقب
الجنس
الأطباء