loader-image
أسئلة و إجابات

يشير سوء التغذية إلى الحصول على القليل جدًا أو الكثير جدًا من بعض العناصر الغذائية، ويؤثر سوء التغذية على مليارات الأشخاص في جميع أنحاء العالم ويتعرض بعض السكان لخطر كبير للإصابة بأنواع معينة من سوء التغذية اعتمادًا على بيئتهم ونمط حياتهم ومواردهم ويمكن أن يؤدي إلى مشاكل صحية خطيرة بما في ذلك توقف النمو ومشاكل العين والسكري وأمراض القلب.

هناك أنواع مختلفة من سوء التغذية ومنها سوء التغذية المرتبط بنقص العناصر الغذائية المهمة ونقص الفيتامينات والمعادن الضرورية لبقاء الجسم، وهناك سوء التغذية الذي يؤدي إلي زيادة الوزن والسمنة المفرطة وهي الحالة التي يزيد فيها معدل كتلة الجسم عن المعدل الطبيعي، ومن ضمن أنواع سوء التغذية أيضا سوء التغذية المرتبط ببعض الأمراض مثل أمراض الجهاز الهضمي والقلب والسكري.

يعاني مريض سوء التغذية من أعراض عديدة وهي نزول حاد في كتلة الجسم وكتلة الدهون والعضلات وبالتالي يعاني من النحافة، يظهر بوجه شاحب ويتميز بخدود جوفاء وعيون غائرة، يعاني أيضا مريض سوء التغذية من جفاف الجلد وتساقط الشعر وصعوبة في مواجهة الأمراض بسبب ضعف المناعة ويعاني من المشكلات النفسية بشكل مستمر مثل الاكتئاب.

يمكنك علاج سوء التغذية من خلال اتباع نظام غذائي يحتوي على مجموعة متنوعة من الأطعمة التي تحتوي على ما يكفي من الكربوهيدرات والبروتينات والدهون والفيتامينات والمعادن والمياه وضرورة ممارسة الرياضة بشكل مستمر، والبحث عن سبب حدوث سوء التغذية في الأساس ومحاولة علاجه وتثقيف الناس حول خطر الإصابة بسوء التغذية وكيفية تجنبه وعلاجه.

تحدث مشكلة سوء التغذية بسبب مشاكل الجهاز الهضمي، ومشاكل امتصاص العناصر الغذائية الضرورية، وأمرض الاضطرابات الهضمية، والنمو البكتيري الزائد في الأمعاء، الاكتئاب وحالات الصحة العقلية الأخرى يمكن أن تزيد من مخاطر سوء التغذية والاستهلاك المفرط للكحول الذي يؤدي إلي نقص إمتصاص كميات كافية من البروتين والسعرات الحرارية والمغذيات الدقيقة، ويمكن أن يحدث سوء التغذية بسبب انعدام الأمن الغذائي أو الافتقار إلى الوصول إلى غذاء كافٍ وبأسعار معقولة.

اللقب
الجنس
الأطباء