loader-image
أسئلة و إجابات

تمتلئ عين الإنسان بمجموعة من السوائل التي تساعد على إبقاء العين منتفخة مثل الكرة، وفي العيون السليمة تسير هذه السوائل بحرية للحفاظ على ضغط العين ثابتًا، ويمكن أن يحدث خلل فى العين يؤدي إلي تغير الضغط الطبيعي في العين ويختلف من شخص لآخر فهناك من يصاب بخلل يؤدي إلى حدوث ضغط مرتفع وهناك من يحدث له خلل يؤدي إلى ضغط مرتفع.

تشمل أعراض حدوث خلل في ضغط العين الشعور بألم شديد داخل العين بالإضافة إلى الشعور بصداع مستمر لا ينقطع، وفي الحالات الشديدة من حدوث خلل في ضغط العين يشعر البعض بانتفاخ في القرنية داخل العين وعدم القدرة على الرؤية بشكل جيد ويصفون ذلك بأن الصورة تكون ضبابية وغير واضحة مثل المعتاد.

يمكن علاج ضغط العين عن طريق استخدام قطرات موصوفة بواسطة الطبيب المختص، وتساعد هذه القطرات في تصريف السائل المائي الذي تنتجه العين أو عن طريق الحد من إنتاجه، من المحتمل أن يحدد طبيب العيون موعدًا للمتابعة بعد بضعة أسابيع لمعرفة كيفية عمل القطرات فمن المهم المتابعة مع طبيب العيون كل عام إلى عامين لإجراء فحص للعين نظرًا لأن ارتفاع ضغط العين يزيد من خطر الإصابة بالجلوكوما.

يحتوي الجزء الأمامي من عينك على سائل يعمل على تغذية الأنسجة في هذه المنطقة ومساعدة عينك في الحفاظ على شكلها، ولأن عينيك تنتج السائل المائي باستمرار يجب السماح لها بالتصريف يحدث هذا في منطقة في العين تسمى زاوية التصريف، يساعد نظام التصريف هذا في الحفاظ على ضغط العين عن طريق منع تراكم السائل المائي وعندما يتعذر تصريف الخلط المائي بشكل صحيح يبدأ في التراكم وهذا يزيد الضغط داخل العين ويمكن أن يؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم في العين.

كل ما يقال عن إمكانية قياس ضغط العين بواسطة اليد فهو من ضرب الخيال ولا يوجد له أي دليل علمي، لكن يمكن أن يقاس ضغط العين بواسطة أجهزة صغيرة تستخدم بسهولة جدا بواسطة اليد ويتم وضعها على سطح العين بلطف مثل أجهزة Tono-Pen أو iCare، لكن من تطور العلم والتكنولوجيا أصبح استخدام هذه الأجهزة قليل.

اللقب
الجنس
الأطباء