loader-image
أسئلة و إجابات

يعتمد علاج الحروق على سبب الحرق ودرجة الحروق ومقدار تأثير الحروق على جسم المريض، وأخطر ما يجب معالجته عند الإصابة بالحروق هو العدوى ويمكن أن تمنع كريمات المضادات الحيوية العدوى أو تعالجها، وبالنسبة للحروق الأكثر خطورة قد تكون هناك حاجة إلى علاج لتنظيف الجرح واستبدال الجلد،ومن الضروري أيضًا التأكد من أن المريض لديه ما يكفي من السوائل والتغذية.

هناك ثلاثة أنواع أساسية من الحروق وهي الدرجة الأولى والثانية والثالثة وتعتمد كل درجة على قوة الضرر الذي يلحق بالجلد حيث تكون الدرجة الأولى وفيها الجلد أحمر اللون غير متقرح، حروق من الدرجة الثانية ويتميز بظهور بثور ويكون الجلد مشوه بعض الشئ، حروق الدرجة الثالثة ويكون ضرر الجلد فيها شديد جدًا ويصل الحروق إلي ما تحت الجلد.

عادةً ما تُعالج حروق الدرجة الأولى بالرعاية في المنزلية دون الحاجة إلي الذهاب إلي المستشفي وقد يكون وقت الشفاء أسرع كلما أسرعت في علاج الحرق، وتشمل علاجات الحروق من الدرجة الأولى ما يلي نقع الجرح في ماء بارد لمدة خمس دقائق أو أكثر تناول عقار اسيتامينوفين أو ايبوبروفين لتسكين الآلام، دهن المنطقة المصابة بمادة الليدوكايين مع هلام الصبار أو كريم لتهدئة الجلد واستخدام مرهم مضاد حيوي لحماية المنطقة المصابة.

علاج الحروق في الأطفال لا يختلف عن علاج الحروق في كبار السن، ويبدأ علاج الحروق في الأطفال بتحديد مدى الضرر الواقع على جسم الطفل وأي درجة من درجات الحروق التي أصابته ومن ثم يبدأ العلاج، وفي المجمل يكون الهدف الرئيسي من علاج الحروق هو منع انتشار العدوى ويمكن تحقيق هذا بواسطة استخدام المضاد الحيوي على هيئة دهان أو الرش علي حسب درجة الحرق ويمكن تسكين الألم عن طريق جرعات من عقار اسيتامينوفين أو ايبوبروفين.

اللقب
الجنس
الأطباء